زعيم الحوثيين يتهم نظامي السعودية والإمارات بالسعي لتقسيم المنطقة العربية ويصف دور الأمم المتحدة في اليمن بأنه ” سلبي” ومبادراتها ” استسلامية”

abdel-malik777

صنعاء- (د ب أ) – اتهم زعيم جماعة أنصار الله الحوثية في اليمن عبد الملك الحوثي اليوم الخميس كل من نظامي السعودية والإمارات بالسعي لتقسيم المنطقة العربية.

وقال الحوثي ، في تصريحات نقلها الموقع الإلكتروني لقناة المسيرة الفضائية الناطقة باسم الحوثيين ، “النظامان السعودي والإماراتي يلعبان دورا تخريبيا لتنفيذ مؤامرة تقسيم المنطقة العربية”.

وتحدث بأن “السعودية لن تكون بمنأى عن التقسيم، ولكن يراد لها أن تستكمل دورها ليأتي عليها الدور في الأخير” ، زاعما أن هناك انقسامات داخل السعودية، مشيرا إلى أنها ستكبر، مردفا “النظام السعودي استبدادي يسعى لفرض نفوذه على حساب بقية شركائه”.

كما اتهم النظام الإماراتي بأنه “منذ زمن مبكر على علاقة وطيدة بإسرائيل”، لافتا إلى أن “ذلك يهدد الأمن القومي العربي والإقليمي”.

وهاجم الحوثي الأمم المتحدة، واصفا دورها في اليمن بأنه ” سلبي” وأن ما يطرح من مبادرات هي” استسلامية” وليست “حلولا”.

وأضاف أن ما وصفه بـ “المحتل ( في إشارة للتحالف العربي) يتحكم بكل شيء في الجنوب اليمني وينهب الثروات” ، مشيرا إلى أنه يتم حتى نهب الحجارة من سقطرى( كبرى الجزر اليمنية).

وهاجم الحوثي شرعية سلطات الرئيس عبدربه منصور هادي، قائلا” الشرعية هي للشعب اليمني، ولا شرعية للعملاء”.

وقال إن “القبائل اليمنية الأصيلة هي دعامة هذا البلد، وهي في أوساط هذا الشعب كما الجبال في الأرض”.

وتابع أن ” الحل للقضية الجنوبية اليمنية يجب أن يكون ضمن توافق في البلد بين المكونات الرئيسة”.

ومضى بالقول إن ” هناك عملا كبيرا لإنجاز عملية دمج اللجان الشعبية( مسلحون حوثيون) بالجيش( موالي للرئيس السابق علي عبد الله صالح)”، مشيرا إلى وجود بعض المعوقات، دون أن يتطرق إليها.

ودعا زعيم الحوثيين إلى عدم معادة إيران قائلا ” دعم القضية الفلسطينية موقف يفترض أن تشكر عليه إيران لا أن تُعادى”.

وتابع “عدم تبني العدائية تجاه إيران أو أي بلد مسلم هو موقف نتجه فيه بالأصالة وليس امتدادا لتأثير أي طرف”.

وانتقد الحوثي التحالف الدولي لمحاربة الإرهاب، قائلا إن “هذا التحالف يجب أن يكون اسمه التحالف الدولي لدعم الإرهاب”.