الشرطة السويدية تحقق في إضرام نار متعمد بأحد المساجد غرب ستوكهولم

618

ستوكهولم  (د ب أ)- ذكرت الشرطة السويدية، اليوم الثلاثاء، أنها تشتبه في أن الحريق الذي اندلع ليلا وأسفر عن الحاق أضرار بمسجد في مدينة أوريبرو غرب ستوكهولم، متعمد.

وأوضحت الشرطة أن الحريق لم يسفر عن وقوع إصابات، إلا أن هناك أجزاء في مسجد أوريبرو قد دمرت تماما. و تم إخطار رجال الاطفاء في حوالي الساعة 0210 صباحا (0010 بتوقيت جرينتش) بالأمر.

ونقلت محطة “إس في تي” التليفزيونية عن الشرطة السويدية القول إنها لم تكن على علم بتعرض المسجد لأي تهديدات محددة.

وقال المجلس المعني بشؤون المسجد في منشور له على موقع التواصل الاجتماعي، فيسبوك: “استيقظنا على سماع النبأ المؤسف… لقد احترقت أجزاء كبيرة من مسجدنا الحبيب”.

وأضاف البيان: “إنه اختبار عظيم بالنسبة لنا. ندعو أعضائنا إلى التحلي بالصبر”.

وكانت الجمعية التي تدير شؤون المسجد السني قد تأسست في عام .1978