البيت الأبيض يعتبر انه من “العبث” القول إن الحرب أعلنت على كوريا الشمالية

10ipj

واشنطن- (أ ف ب): رفض البيت الأبيض بشدة الاثنين اتهامات وجهتها بيونغ يانغ إلى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بانه “اعلن الحرب” عليها ووصفها بانها “عبثية”.

وقالت سارة هاكابي ساندرز المتحدثة باسم الرئيس “لم نعلن الحرب على كوريا الشمالية، وبصراحة، هذا الكلام عبثي”.

واضافت المتحدثة “هدفنا لا يزال هو نفسه، نحن نسعى إلى جعل شبه الجزيرة الكورية خالية من الاسلحة النووية سلميا، هذا هو هدفنا”، مشيرة إلى “ضغوط اقتصادية ودبلوماسية” من أقوى ما يمكن.

وردا على سؤال حول تهديد وزير الخارجية الكوري الشمالي ري يونغ هو باطلاق النار على قاذفات اميركية حتى لو كانت خارج مجالها الجوي، اوضحت ساندرز انه من غير المقبول مطلقا قيام دولة بإسقاط طائرات من بلد آخر “لانها فوق المياه الدولية”.

وكان ري قال للصحافيين في نيويورك إن “ترامب زعم أن قيادتنا لن تستمر طويلا (…) لقد أعلن الحرب على بلادنا”.

وأكد أنه “على جميع الدول الأعضاء (في الأمم المتحدة) والعالم بأسره ان يتذكروا جيدا أن الولايات المتحدة بدأت بإعلان الحرب على بلادنا”.

وأضاف أنه لذلك، “سيكون لدينا كل الحق في اتخاذ إجراءات مضادة تشمل الحق في إسقاط القاذفات وحتى وإن كانت خارج حدود مجالنا الجوي”.