شاب مصري ينتحر بعد 10 أيام من زواجه بعد اكتشافه أن زوجته حامل في الشهر

hanging66.jpg77

القاهرة ـ انتحر شاب مصري يبلغ من العمر 26 عاما بعد زواجه من البنت التي اختارها قلبه لتكون شريكة حياته، بعدما اكتشف أن زوجته حامل في الشهر الرابع ولم يمرعلى زواجهما 10 أيام.

وقابل سكان منطقة المعتمدية بدائرة مركز كرداسة في محافظة الجيزة بمصر، الخبر بصدمة كبيرة، خاصة وأنه معروف بحسن أخلاقه وحبه لأصدقائه وجيرانه، كما أنه لا يعانى مشاكل نفسية.

وقالت والدة المجنى عليه إنه “بعد زواجه بعشرة أيام فوجئت به يخبرني بأن زوجته حامل في الشهر الرابع، الأمر الذي أصابني بالصدمة، حاولت أن أستفسر منه عن السبب ولكنه لم يجب على تساؤلاتي، فطلبت منه أن يجري تحليل ” DNA” لمعرفة عما إذا كان الطفل من صلبه أم لا”.

تستكمل الأم حديثها :” اعترض ابني على طلبي وأكد لي أنه كان على علاقة بزوجته قبل زواجهما، مما أثار الشك في كلامه لأنه لم يكن يعرفها جيدا قبل الزواج، لأنها تقيم بمحافظة أسوان وتعيش مع أسرتها في منزل واحد”.

وأضافت الأم خلال التحقيقات، أن خلافات كثيرة نشبت بينهم أدت إلى تركه المنزل واصطحب زوجته معه وسكن بمنطقة أخرى، “وبعد عدة أيام حضر لزيارتي ليطمئن علي ويبلغنى بمكان سكنه الجديد، وخلال حديثنا جددت طلبي بإجراء تحليل الـ”DNA” ولكنه رفض، وأخبرني أنه سيصعد إلى الطابق العلوي ليستريح، مر الكثير من الوقت واتصلت به لكنه لم يجب على الهاتف، وطلبت من زوج شقيقته أن يطمئن عليه، فصعد لرؤيته وطرق الباب لكنه لم يجب، فقام بكسر باب الشقة وعثر علية معلقا في سقف الحجرة وقد لفظ انفاسه الأخيرة”.