تايجر وودز يخضع لجراحة رابعة

99-130233-tiger-woods-surgery_700x400

أعلن لاعب الجولف الأمريكي تايجر وودز أنه خضع لجراحة رابعة في ظهره لعلاج آلام يعاني منها بشكل مستمر.

وبعدما صرح قبل يومين أن ظهره يتحسن، أكد وودز الخميس على موقعه الإلكتروني أنه خضع لجراحة جديدة في معهد “تكساس باك إنستيتيوت”.

وعادة يحتاج هذا النوع من العمليات لفترة نقاهة مدتها 6 أشهر، ما يعني أن وودز قد يظل عاما كاملا دون أن ينافس في أي بطولة من البطولات الكبرى التي يمتلك 14 لقبا فيها.

وعن الجراحة قال وودز “الجراحة كانت جيدة وأنا متفائل وأعتقد أنها ستساعدني على تجاوز الألم الذي أعاني منه في الظهر”.

وأضاف “أتمنى أن أعود بعد التعافي إلى حياتي الطبيعية وأن ألعب مع أبنائي وأنافس في بطولات الجولف للمحترفين وأن أعيش دون الألم الذي عانيته لفترة طويلة”.

وكان وودز (41 عاما) قد خضع لأول جراحة في الظهر في 2014 إلا أنها لم تحقق نتائج جيدة ما استلزم أن يخضع للجراحة مجددا.

وبعد موسم 2015 خضع للجراحة مرتين وابتعد عن الملاعب 15 شهرا.

وكانت بطولة أوميجا دبي ديزرت كلاسيك التي أقيمت شهر فبراير الماضي بمدينة دبي الإماراتية هي الأخيرة التي خاضها وودز ولكنه انسحب بسبب آلام ظهره.

وقرر وودز الخضوع لجراحة جديدة بعد استشارة الأطباء حول أفضل خيار لتجاوز آلامه.