84 اتفاقية و3 دكتوراة و4 أوسمة و5 سيلفي..محصلة جولة الملك سلمان الآسيوية

77777777777777

عاد العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز، إلى الرياض، مساء السبت، مختتما جولة آسيوية وصفت أنها “تاريخية” استمرت 21 يوما زار خلالها 5 دول.
وشهدت الجولة، التي أول جولة آسيوية للملك سلمان منذ توليه الحكم في 23 يناير/كانون الثاني 2015، توقيع 84 اتفاقية تبلغ قيمتها عشرات المليارات من الدولارات، وإجراء مباحثات سياسية مع قادة ومسؤولي تلك الدول.

أيضا شهدت الجولة احتفاءً كبير على مختلف الأصعدة، على الصعيد الرسمي، بمنحه أعلى الأوسمة في 4 من بين 5 دول زارها، وحرص قادتها على التقاط صور وفيديوهات “سيلفي” معه لتوثيق الزيارة، وعلى الصعيد الأكاديمي بمنحه 3 دكتوراة فخرية خلال الجولة.
وعلي الصعيد الشعبي بالترحيب به أينما حل والحرص على استقباله شعبيا لدى وصوله تلك الدول.

كما تخلل الجولة عطلة استمرت 8 أيام قضاها العاهل السعودي في جزيرة بالي الإندونيسية، والإعلان عن إحباط مخطط إرهابي كان يستهدفه خلال زيارته لماليزيا.

وبدأت الجولة بزيارة ماليزيا 26 فبراير/ شباط الماضي، ومنها توجه إلى إندونيسيا مطلع مارس / آذار الجاري.
وفي 44 مارس/ آذار الجاري توجه الملك سلمان إلى سلطنة بروناي دار السلام في زيارة استمرت ساعات عاد بعدها إلى جزيرة بالي الإندونيسية في اليوم نفسه لقضاء عطلة خاصة استمرت 8 أيام.

وتوجه بعدها إلى اليابان يوم 12 من الشهر نفسه، ومنها إلى الصين في زيارة استمرت خلال الفترة من 15 إلى 18 من الشهر الجاري.

وكان من المقرر أن تشمل الجولة بعد الصين، المالديف والأردن (للمشاركة في القمة العربية أواخر الشهر الجاري)، إلا أنه لم يتم استكمالها.

وأعلنت حكومة المالديف، الجمعة، أن زيارة العاهل السعودي “تأجلت بسبب التفشي الكبير للإنفلونزا (الخنازير) في المالديف” ، مشيرة إلى أنه سيتحدد موعد جديد للزيارة.

وكانت أنباء عن نية حكومة المالديف بيع جزر للسعودية أثارت احتجاجات من المعارضة المالديفية، إلا أن الأخيرة نفت بشدة صحة هذه المزاعم.

في التقرير التالي تسعرض “الأناضول” محصلة جولة الملك سلمان وأبرز ما شهدته:

** مباحثات سياسية .. و 4 انفرادات

أجرى الملك سلمان، خلال جولته، مباحثات تناولت تعزيز العلاقات الثنائية والمستجدات الإقليمية والدولية.

ومن أبرز القادة والمسؤولين الذين التقاهم الملك سلمان: السلطان محمد الخامس ملك ماليزيا، رئيس وزراء ماليزيا محمد نجيب عبدالرزاق، الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو، حسن البلقيه، سلطان بروناي دار السلام، إمبراطور اليابان “اكيهيتو” ، رئيس وزراء اليابان شينزو آبي، والرئيس الصيني شي جين بينغ.

وتعد زيارته لإندونيسيا هي الأولى التي يجريها ملك سعودي لإندونيسيا منذ عام 1970، كما أن زيارته لسلطنة بروناي هي أول زيارة لملك سعودي للبلاد منذ إقامة علاقات دبلوماسية بينهما عام 1992.

أيضا تعد زيارته لليابان هي الأولى لملك سعودي إلى هذا البلد منذ 46 عامًا، حيث سبق أن زارها الملك سلمان عام 2014 حينما كان وليًا للعهد.

**84 اتفاقية

وتم خلال جولة الملك سلمان توقيع 84 اتفاقية ومذكرات تفاهم وبرامج تعاون بين السعودية والدول الخمس هي : ( 12 مع ماليزيا ، و15 مع إندونيسيا، 21 مع اليابان، و36 مع الصين) .

ومن أبرز الاتفاقيات التي توقيعها في ماليزيا، توقيع شركة النفط السعودية الحكومية “أرامكو” اتفاقية مع شركة النفط والغاز الوطنية الماليزية “بتروناس″، اتفاقية تتملك بموجبها أرامكو 50 % من مشروع (رابيد) النفطي جنوب ماليزيا باستثمارات تبلغ 7 مليارات دولار.

وبموجب الاتفاقية ستتملك أرامكو نسبة 50% من ملكية مشروع “رابيد” الذي تنفذه شركة بتروناس كجزء من مجمع بينغيرانغ المتكامل في ولاية جوهور جنوبي ماليزيا.

كما وقعت الشركات الماليزية والسعودية، 7 مذكرات تفاهم في مجالات عدة بقيمة 9.74 مليار رنغيت (2.2 مليار دولار).

ومن أبرز الاتفاقيات، التي تم توقيعها مع إندونيسيا، أربع اتفاقيات بقيمة 13.5 مليار ريال (3.6 مليارات دولار) في مجالات الطاقة والصحة والإسكان والسياحة.

وخلال زيارة اليابان، كان من أبرز الاتفاقيات إبرام “أرامكو” اتفاقية مع مؤسسة نيبون اليابانية للنفط والطاقة بشأن “إجراء دراسات لاستكشاف إمكانيات التعاون المستقبلي ذي المنفعة المتبادلة في مجالات تكرير النفط والبتروكيماويات وتجارة النفط والنافثا والتقنيات البيئية وبرامج التدريب”.

كما وقعت حكومتا السعودية واليابان، اتفاقاً للنظر في تشكيل لجنة مشتركة لدراسة إدراج جزء من أسهم شركة “أرامكو السعودية”، أكبر شركة نفط في العالم في بورصة طوكيو.

أيضا وقع البرنامج الوطني لتطوير التجمعات الصناعية في السعودية، مع شركة تويوتا اليابانية لصناعة السيارات، مذكرة تفاهم لدراسة جدوى إنشاء أول مصنع لصناعة سيارات تويوتا في المملكة.

أما في الصين فكان أبرز ما تم توقيعه: مذكرة تفاهم للتعاون بشأن مشاركة المملكة في رحلة الصين لاستكشاف القمر (تشانق إي ـ 4)، كذلك تم توقيع اتفاقية شراكة لتصنيع طائرات بدون طيار.

**4 أوسمة

وعلى صعيد الاحتفاء الرسمي بالملك سلمان، حصل العاهل السعودي على أعلى الأوسمة في الدول التي زارها، حيث منحه السلطان محمد الخامس ملك ماليزيا، “وسام التاج ” ، كما قلّده الرئيس الإندونيسي ، وسام (نجمة الجمهورية الإندونيسية) الذي يعد أعلى أوسمة البلاد، تقديراً لجهود الملك سلمان في مختلف المجالات.

وخلال زيارته إلى سلطنة بروناي دار السلام، قلده السلطان حسن البلقيه، وسام الأسرة المالكة للعرش البروناي تقديرًا له، وهو أعلى وسام في البلاد.

كما منح إمبراطور اليابان “اكيهيتو” العاهل السعودي الوسام السامي “زهرة الأقحوان”.

**3 دكتوراة

وعلى صعيد الاحتفاء الأكاديمي، منحت جامعة مالايا الماليزية، العاهل السعودي، درجة الدكتوراه الفخرية في الآداب “تقديراً لجهوده وإسهاماته في خدمة العلم”.

كما منحته الجامعة الإسلامية العالمية في ماليزيا، درجة الدكتوراه الفخرية في العلوم السياسية (خدمة الإسلام والوسطية)، وجائزة الإنجاز الفريد المتميز في خدمة الإسلام والأمة.

وفي ختام جولته تسلم درجة الدكتوراه الفخرية من جامعة بكين.

** قبلة و5 سيلفي

أيضا كان لافتا حرص قادة دول آسيا وخصوصا في مستهل الجولة في كل من ( ماليزيا وإندونيسيا) في التقاط صور وفيديوهات على طريقة “السيلفي” مع العاهل السعودي، ونشرها على حساباتهم بمواقع التواصل الاجتماعي.

وتم تداول تلك الصور والفيديوهات على نطاق واسع بمواقع التواصل الاجتماعي “تويتر”.

كما قامت بوان ماهاراني، الوزير المنسق للتنمية البشرية والثقافة في الحكومة الإندونيسية، بالتقاط صورة سيلفي مع العاهل السعودي والرئيس الإندونيسي، ووالدتها ميجاواتي سوكارنو، رئيس إندونيسيا الأسبق، وذلك خلال تواجدهم في القصر الرئاسي.

والتقط البرلمانيون الإندونيسيون صور سيلفي مع العاهل السعودي قبيل إلقائه كلمة فير برلمانهم.

أيضا كان لافتا حرص الإندونيسييين الذين خرجو بالآلاف في شوراع العاصمة جاكرتا للترحيب بالملك سلمان لدى وصوله بلادهم التقاط صور سيلفي مع موكب الملك سلمان .

أما قبلة الترحيب الأشهر خال الجولة، فجاءت خلال استقبال العاهل السعودي في مقر إقامته في العاصمة الماليزية كوالالمبور مفتين الولايات الماليزية وكبار الشخصيات الإسلامية بالبلاد، حيث طبع أحدهم قبلة قبلة على جبين خادم الحرمين الشريفين، تقديرا له، وقد حظيت صورة القبلة بانتشار واسع في مختلف وسائل التواصل الاجتماعي.

**مركز ومكتبة

أيضا شهد مستهل الجولة الآسيوية إعلان السعودية وماليزيا اتفاقهما على إنشاء مركز عالمي للسلام يكون مقره ماليزيا يحمل اسم “مركز الملك سلمان للسلام العالمي”، فضلاً عن توافقهما تجاه عدد من قضايا الشرق الأوسط.

وفي ختام الجولة الآسيوية، دشن العاهل السعودي مكتبة الملك عبد العزيز العامة في جامعة بكين الصينية، التي استغرق إنشاؤها 20 شهرا، وأقيمت على مساحة 13 ألف متر مربع، لتستوعب ثلاثة ملايين كتاب ومخطوط.

** عطلة خاصة 8 أيام.. مخطط إرهابي فاشل

كذلك تخلل الجولة عطلة خاصة قضاها الملك سلمان في جزيرة بالي الإندونيسية خلال الفترة من 4 إلى 12 مارس / آذار الجاري.

وقضي العاهل السعودي عطلته برفقة الوفد الكبير المرافق له والذي بلغ عدده إلى 1500 شخص، وسط إجراءات أمنية مشددة من قبل الجيش والشرطة الإندونيسية.

وخلال تلك العطلة، كشفت الشرطة الماليزية، في 7 مارس/آذار، عن إحباط مخطط إرهابي كان يستهدف العاهل السعودي أثناء زيارته إلى كوالالمبور، “ويقف وراءه 7 أشخاص، بينهم 4 يمنيين، على صلة بتنظيم “داعش”.
** ختامها تغريدة

واختتم العاهل السعودي جولته بتغريدة على حسابه “بتويتر” عقب عودته إلى الرياض السبت قال فيها : “وطننا رمزٌ راسخ بجذوره الإسلامية والعربية، ومكانته الدولية، ونتطلع مع الأشقاء والأصدقاء إلى تحالفات أقوى، لمواصلة مسيرة الاستقرار والنماء”.

وحظيت التغريدة بتفاعل كبير، حيث قام بإعادة تغريدها أكثر من 90 ألف مغرد وأعرب 40 ألف عن إعجابهم بها خلال 10 ساعات من نشرها.