خروج مظاهرة صامتة للمطالبة بالإصلاحات وسط بغداد

18ipj13

بغداد- د ب أ- توجه الألاف من المتظاهرين، الجمعة، إلى ساحة التحرير للمطالبة بالإصلاحات، وتغيير مفوضية الانتخابات وقانونها واستنكارا للاعتداءات على المتظاهرين بناء على دعوة من الزعيم الشيعي مقتدى الصدر.

وقطعت السلطات الأمنية العراقية الطرق والجسور المؤدية إلى ساحة التحرير، فيما انتشرت قوات الجيش والشرطة بكثافة في كافة الشوارع وبدأت في تفتيش المتطوعين إلى ساحة التحرير.

يذكر أن الصدر دعا الخميس في بيان إلى الخروج في مظاهرة صامتة ببغداد للمطالبة بالإصلاحات وتغيير المفوضية وقانونها واستنكار الاعتداء على المتظاهرين.

وأمر الصدر، في البيان، الذين استهدفوا المنطقة الخضراء بالصواريخ قبل أيام إلى تسليم أنفسهم خلال 72 ساعة إذا كانوا من التيار الصدري أو من ثوار الإصلاح.

يذكر أن مسؤولين عراقيين ذكروا السبت الماضي أن خمسة أشخاص قتلوا وأصيب أكثر من 300 آخرين عندما أطلقت قوات الأمن أعيرة نارية والغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين الذين خرجوا في مسيرة حاشدة للمطالبة بالإصلاح وسط بغداد.