جاستن بيبر يضرب شابا حاول تصويره

188479_25_1487327167

متابعات- راي اليوم

تحقق السلطات بشأن تورط المغني الكندي الشهير جاستن بيبر، المزعوم في اعتداء على شخص بأحد المطاعم في مدينة لوس أنجليس، حيث وجه المغني الشاب ضربة رأس لرجل حاول تصويره.

وبحسب ما جاء على موقع (إم تي زيد) المعني بأخبار المشاهير، حدثت الواقعة فجر السبت الماضي قبل يوم من إقامة حفل توزيع جوائز “غرامي” الموسيقية التي كان مرشحا لها، في مطعم “سيرافينا” الإيطالي بمدينة لوس آنجليس بولاية كاليفورينا الأمريكية.

وكان بيبر في هذا المكان لحضور حفل خاص وكان يتظاهر بأنه يتشاجر مع الفنانة كايل ماسي كنوع من المزاح.

في هذه اللحظة، لاحظ المغني الكندي أن هناك شخصاً يقوم بتصويره في مقطع فيديو، لذلك طالبه بالتوقف عن ذلك ومسح ما قام بالتقاطه، لكن عندما رفض، وجه بيبر ضربة رأس له.

وتوجه أفراد الأمن إلى المكان للتحقق مما حدث، لكن بيبر كان قد غادر قبل وصولهم.

وأشار الموقع إلى أن الضحية لا يرغب في تقديم شكوى ضد المغني الشاب، لكن السلطات تحقق على أي حال بشأن الواقعة.