صحف مصرية: عمرو أديب: هذا ما قاله لي عمر سليمان عن الإخوان ويوجد شاهد حي على كلامه.. مصطفى بكري: مبارك أكد سعودية الجزيرتين وأقول لمن يشكك في ملكية “المملكة” لـ “تيران ” و”صنافير” اتقوا الله والبرادعي خائن.. رعب بالمحافظات بعد انتشار خطف الأطفال.. أصالة: حفظ الله الإمارات

asala-nasri-new.jpg66

القاهرة – “رأي اليوم ” – محمود القيعي:

تحدث السيسي أمس في اجتماع مع كبار مسئوليه في الجيش والشرطة، فتصدر حديثه صحف اليوم، باقي الأخبار والموضوعات والمقالات تراوحت بين أزمات ” تيران” و” صنافير”، وتسريبات السياسييين، والى تفاصيل صحف الخميس: البداية من اجتماع السيسي، حيث كتبت ” الاهرام ” في ” مانشيتها الرئيسي ” تنسيق كامل بين القوات المسلحة والشرطة لمواجهة الارهاب ” وأبرزت الصحيفة قول السيسي ” العمليات الآثمة لن تزيد المصريين إلا إصرارا على النصر الكامل ” ونشرت صورة للاجتماع .

“الوطن” كتبت في “مانشيتها الرئيسي” بالبنط الأحمر “السيسي: سنهزم الارهاب ونبني المستقبل”.

وكتبت “الأخبار” في “مانشيتها الرئيسي”: “السيسي: استهداف البؤر الارهابية بأقصى درجات الحزم”.

تيران وصنافير

ومن الاجتماعات، الى الأزمات، وأزمة “تيران” و”صنافير”، حيث أجرت “المصري اليوم” حوارا مع مصطفى بكري، كان مما جاء فيه مخاطبته للمنادين بمصرية ” تيران” و”صنافير” قائلا:

“أقول لمن يشككون في سعودية “تيران” و”صنافير”: اتقوا الله”.

وقال بكري إن السعودية لو لجأت للمحكمة الدولية، ستحكم لها في قضية الجزيرتين من أول جلسة .

وقال بكري إن السيسي أرسل رئيس جهاز أمني الى مبارك، والأخير أكد أن الجزيرتين سعوديتان لكنه كان يميع الموضوع.

ووصف بكري البرادعي بأنه خائن لوطنه.

التسريبات

 ومن الأزمات، الى التسريبات، كريمة كمال في “المصري اليوم” “من يسرب لمن؟” والتي استهلته قائلة: “كان هذا الأسبوع «أسبوع التسريبات…مرة أخرى عادت التسريبات تطفو على السطح، لكن هذه المرة ليست ككل مرة.. ليس لماذا عادت التسريبات ومن أجل ماذا؟ ولكن ما الذى فعلته التسريبات هذه المرة يجعلها مرة ليست ككل مرة… اعتدنا على أن تكون التسريبات وسيلة لاغتيال المعارضين وقد كانت دوما وسيلة لاغتيال ثورة يناير، وكل من ينتمى لها.. لكن التسريبات هذه المرة حاولت الإطاحة برموز يناير وعلى رأسهم الدكتور البرادعى فأطاحت بدلا من ذلك بالدولة المصرية ذاتها بل وبالجيش المصرى.” .

ووصفت كمال الوضع الآن بأنه أشبه بـ الدبة التي تقتل صاحبها.

وتابعت:” فمثل هذا الأسلوب الذى يتم انتهاجه لم يتوقف ولن يتوقف، لأنه ببساطة أسلوب اعتمد على محاولة التزييف والتشويه وفى سبيل ذلك انتهج كل وسيلة وكل طريقة متصورا ملاحقة المعارضين والمختلفين، وهو فى سبيل ذلك مستعد لاستخدام أى شىء وكل شىء وهو يبدو وهو يفعل ذلك كمن «يلطش» بالتعبير البلدى الدارج وهو يطيح بكل شىء فى طريقه ليس فقط القانون والدستور وليس صورة وسمعة مؤسسات الدولة فى الداخل والخارج بل هو فى الواقع يقوض دعائم الدولة نفسها ففى أى مرحلة من المراحل لم يصل الأمر إلى أن تبدو مؤسسات الدولة الكبرى التى هى أعمدة هذه الدولة وكأنها فى نزاع ولم يصل الأمر إلى التجرؤ على قيادات الجيش بل على الجيش نفسه… لكن هذا ما فعله الهواة بنا”.

ضي القلم

ونبقى في سياق المقالات، ومقال الزميل خالد النجار في “الأخبار” “ضي القلم”، حيث طالب فيه بالتغيير في الفكر وليس الاكتفاء بتغيير الأسماء .

وتابع النجار: “يستطيع المهندس شريف اسماعيل إحداث نقلة نوعية لما أعرفه عنه من اصرار على تصحيح الأمور، وما حققه من نجاحات على مدار تاريخه بقطاع البترول يشهد بذلك، قرارات صعبة اتخذها المهندس شريف لتحسين الاقتصاد ومعالجة سلبيات متراكمة وتحمل كثيرا من النقد ، لكنه يتعامل وفق المصلحة العامة والحس الوطني .. تحامل على صحته وتعرض لمضايقات، آخرها شائعة مغرضة وكاذبة عن مدير مكتبه حسن شوقي بمنحه تسعين ألف جنيه مرتبا شهريا من شركة ايثيدكو التي يعمل على قوتها، وكان التجاهل أبلغ رد على تلك الافتراءت، فالأجهزة الرقابية فحصت الموضوع وتبين عدم صحته”.

وأنهى النجار مقاله قائلا:” مهمة المهندس شريف اسماعيل صعبة، ونثق في وطنيته واخلاصه ، ونأمل في قرارات تلامس أحلام الغلابة ” .

عمرو أديب وعمر سليمان

ومن المقالات،الى الشهادات، حيث أبرزت ” الشروق” ما قاله عمرو أديب  في برنامجه الحواري، حيث قال “إنه زار اللواء عمر سليمان رئيس جهاز المخابرات العامة الراحل في مكتبه قبل استبعاده من انتخابات الرئاسة عام 12 بيومين، وأبلغه رسالتين كان الملحن عمرو مصطفى شاهدا عليهما.

وتابع أديب “الرسالة الأولى كانت خاصة ولن أقولها، والثانية فكانت عامة، وهي أن مصر لن تسمح أن يحكمها الاخوان”.

وتابع أديب: “بعد هذا الكلام بيومين، تم استبعاد سليمان من الرئاسة، وبعدها بفترة قصيرة مات فجأة”.

وطالب أديب بمعرفة الحقيقة في هذا الأمر.

خطف الأطفال

الى الحوادث، حيث قالت “المصريون” إن حالة من الرعب تعيشها المحافظات بسبب الاختفاء المفاجئ للأطفال ثم العثور عليهم بعد ذلك مذبوحين، والبعض ما زال مختفيا حتى الآن.

وجاء في الخبر أن حالة من الغضب سادت في محافظة الشرقية بعد ابلاغ ضابط متقاعد عن واقعة تعذيب نجله حتى الموت في قسم أول الزقازيق.

أصالة: حفظ الله الامارات

ونختم بأصالة، حيث أبرزت “اليوم السابع″ ما كتبته بحسابها على موقع “أنستجرام” حيث قالت ناعية الاماراتيين الذين تم قتلهم في أفغانستان: “رحم الله رجال الامارات، وحفظ الله هذا الوطن الذي أصبح ملاذنا جميعا”.