الرئيس المصري ونظيره الفرنسي يبحثان الوضع في ليبيا

6ipj

القاهرة- (د ب ا): بحث الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، خلال اتصال هاتفي تلقاه من نظيره الفرنسي فرانسوا أولاند، الأربعاء، عددا من الموضوعات المتعلقة بالعلاقات الثنائية، وبعض القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، ومن بينها الوضع في ليبيا.

وأعرب الرئيس السيسي، خلال الاتصال، عن حرص مصر على الاستمرار في تعزيز التعاون الثنائي مع فرنسا في مختلف المجالات، بحسب بيان اصدره المتحدث باسم الرئاسة المصرية.

وشدد الرئيس السيسي على ضرورة مواصلة التنسيق بين البلدين لدفع الجهود الدولية الرامية إلى التوصل لتسويات سياسية للأزمات التي يمر بها عدد من دول المنطقة.

وأعرب الرئيس أولاند، خلال الاتصال، عن تقدير بلاده لتسليم رفات ضحايا الركاب الفرنسيين، الذين لقوا مصرعهم خلال حادث سقوط الطائرة المصرية القادمة من باريس، إلى ذويهم، مؤكداً على امتنان أسر الضحايا لهذا الإجراء.

كانت مصر قد بدأت في الحادي والثلاثين من الشهر الماضي في تسلم رفات الضحايا الذين سقطوا جراء تحطم طائرة تابعة لشركة مصر للطيران في شهر ايار/ مايو عام 2016. وكان على متنها 66 شخصا بينهم فرنسيون، قادمة من باريس إلى القاهرة.

وأشاد أولاند، خلال الاتصال، بما تشهده العلاقات المصرية الفرنسية من زخم مستمر وتطورها على مختلف الأصعدة، مؤكداً على أهمية مواصلة التنسيق والتشاور بين البلدين إزاء القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.