الاتحاد الدولي للقوى: روسيا تحرز تقدما في جهود مكافحة المنشطات

23qpt961

موناكو-(د ب أ)- أعلن رون أندرسون، رئيس قوة المهام الخاصة التابعة للاتحاد الدولي لألعاب القوى، اليوم الخميس أن روسيا تحرز تقدما نحو إعادة اندماجها في مجتمع ألعاب القوى الدولي، عقب استبعادها من المشاركة في المنافسات الدولية العام الماضي بسبب إدانة رياضييها بتناول المنشطات بشكل ممنهج.

وصرح أندرسون، في مؤتمر صحفي، بأن قوة المهام الخاصة ستزور روسيا مجددا الشهر القادم ، مضيفا أنه قد يتم خلال اجتماع مجلس الاتحاد الدولي لالعاب القوى، الذي سيعقد في شهر شباط/فبراير المقبل، اتخاذ قرار بشان جدول زمني لعودة الاتحاد الروسي للقوى لممارسة نشاطه بالاتحاد الدولي ، وكذلك عودة الرياضيين الروس للمشاركة في البطولات الدولية مرة أخرى.

واستدرك أندرسون قائلا أن هناك حاجة للحصول على ضمانات بشأن استقلالية اختبارات الكشف عن المنشطات في روسيا دون أي نوع من التدخل.

وأوضح أندرسون “في نهاية الأمر فإن الروس أنفسهم يتعين عليهم القيام بهذا العمل”.

من جانبه، أكد سيباستيان كو رئيس الاتحاد الدولي لألعاب القوى أنه كان من الضروري فرض حظر على الاتحاد الروسي وكذلك منع جميع لاعبي الفريق الروسي لألعاب القوى تقريبا من المشاركة في أولمبياد ريو دي جانيرو من أجل تنفيذ الإصلاحات اللازمة فيما يتعلق بوضع تشريع جديد لمكافحة المنشطات في روسيا على أمل العودة مرة أخرى للساحة الدولية خلال بطولة العالم القادمة التي ستقام بالعاصمة البريطانية لندن العام المقبل.