الجيش اللبناني يعتقل فضل شاكر وينشر صورته بيده المقطوعة .. صور

mmmmmmmmmmmmmmmmmmmmm

قامت فضائية الميادين بنشر خبر مفاده أن الجيش اللبناني في مخيم عين الحلوة استطاع القبض على الفنان اللبناني المعتزل فضل شاكر وأن يده قطعت أثناء المواجهة .

لكن فضل خرج ليغرد عبر تويتر ويؤكد أنه بخير وكتب فضل : ” بنسبة 99% من الأخبار المنتشرة إشاعة .. للأسف إعلام ينقل ولا يتحرى الصدق  ” .

ثم نشر الصورة التي تم فبركتها على أنه وهو وكتب : “أنتم الحكم .. صورة تظهر لكم مصداقية بعض وسائل الإعلام “.

وكانت قد  ترددت أخبار تشير إلى اعتقال المطرب اللبناني المعتزل فضل شاكر وخاصة في مدينة طرابلس، وتشير إلى أن استخبارات الجيش اللبناني ألقت القبض عليه في مخيم عين الحلوة

وفي تفاصيل الخبر  المنشور  انه فقد ورد ذكر وجود سيارتين من نوع شيفروليه كانتا في انتظار فضل، حيث تم اقتياده بطريقة مهينة إلى وزارة الدفاع، وسط تعتيم إعلامي على الموضوع، بحسب الرسائل المتبادلة بين أنصاره، وفور صدور الخبر، انتشرت مجموعة من الرسائل دعت كل محبيه في أنحاء لبنان، البقاع، والشمال والجنوب إلى قطع الطرقات، وإقامة الإعتصامات المفتوحة والإطارات المشتعلة وبث الفوضى حتى إطلاق سراح الفنان المعتزل.

وفي نفس الوقت الذي كذب البعض الخبر، وفسروا هذه الشائعة على أنها مجرد اختبار من السلفيين في عاصمة الشمال طرابلس لبث الحماس والغضب، وسط عدم إصدار أي بيانات تنفي أو تؤكد خبر اعتقال فضل شاكر حتى الآن.

من الجدير بالذكر أن فضل شاكر الذي عرف بأغانيه الرومانسية والصوت الدافئ، تم اتهامه منذ عدة أشهر في عدد من قضايا منها القتل، عقب انضمامه إلى إحدى الجماعات الإسلامية واعتزاله الغناء، وظهور أحد الفيديوهات التي تدينه.

وكان قد أصدر من قبل قاضي التحقيق العسكري الأول في لبنان مذكرة توقيف غيابية بحقه وبحق الشيخ السلفي أحمد الأسير وعدد من أعضاء مجموعته على خلفية أحداث منطقة عبرا قرب مدينة صيدا بجنوب لبنان ضد الجيش اللبناني. وفي حال توقيفه ومحاكمته وإدانته بالتهم بحقه، قد يواجه حكما يصل إلى السجن مدى الحياة أو الإعدام.